شعراء مصر

المنتدى يهتم بالشعر والشعراء في كل أنحاء العالم من خلال التعريف بهم ونشر قصائدهم وأعمالهم الإبداعية ومتابعة أخبارهم في كل العصور الأدبية
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 بوح الشجون :: شعر :: صبري الصبري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صبري الصبري



عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 15/09/2016

مُساهمةموضوع: بوح الشجون :: شعر :: صبري الصبري   الإثنين سبتمبر 26, 2016 8:34 pm


المعتمد بن عباد ملك أشبيلية في عصر ملوك الطوائف من بني عباد، ولد في باجة (إقليم في البرتغال حاليا) وتوفي في أغمات 431 هـ - 488 هـ / 1040 - 1095م, اسمه محمد بن عباد بن محمد بن إسماعيل اللخمي أبو القاسم المعتمد على الله. كان شابا، فارسا، شاعرا مجيدا، يحب الأدب؛ فاجتمع في بلاطه نجوم ساطعة من أرباب ونوابغ القصيد من أمثال أبي بكر بن عمار، وابن زيدون، وابن اللبانة، وابن حمديس الصقلي، وكما كان المعتمد شاعرا مجيدا، كانت زوجته اعتماد الرميكية شاعرة كذلك وكان له ثلاث جواري وداد وسحر وقمر ، وكانت إشبيلية حاضرة دولته آية في الروعة.
***
بوح الشجون
(وقفة على قبر المعتمد بن عباد)
***
شعر
صبري الصبري
***
سُـقِـيـتَ قـطــرَ الـسـمـا يـــا قــبــرَ أمــجــادِ
ونــلــت كــــل الـمــنــى فـــــي بـــــرزخ نـــــادِ

وحــزت مـتـن الـعـلا فــي قـمــة شـهــدت
جـمـالَ جــو الفـضـا فــي صــدق أشـهــادِ

فـأنــت فــــي فـكـرنــا تـحـيــا ومــــا فـتـئــت
ذكـــــراك فـــــي قـلـبـنــا تــســمــو بـــإرفـــادِ

وأنـت فـي وعينـا .. فــي روحـنـا نطـقـت
أشــجـــان آلامــنـــا فــــــي لـــيـــل سُـــهَّـــادِ

وأنـت فـي فرحنـا .. فـي حزننـا سبحـت
أطـــيـــافُ بـلـبـالـنــا فــــــي يــــــم أضـــــــدادِ

تـعـيـش فـــي شـعـرنـا فـــي نـثـرنــا نـطـقــت
حــــروفُ إبـداعـنــا إبــداعــك الــحـــادي

وأنـــت فـــي سـردنــا تُـحْـكَــى بــــلا مــلــلٍ
تـــــرويـــــك أشـــواقـــنــــا دومــــــــــا لأولادِ

تــهــديـــك أحــلامــنـــا إشـــــــراق بـــارقــــة
شـعــت لـنــا بالـمـنـى فـــي ركــــب أحــفــادِ

تـســقــيــك أورادنـــــــا يــنــبـــوع ســاقــيـــة
فــــي مـائـهــا مـنـبــعٌ لــلأجــدب الــصـــادِ

مــازلــت بالـمـرتـقـى فــــي ذروة سـطـعــت
بـالأفــق بــيــن الــــورى فــــي نــــور وقَّــــادِ

أســــدى صــــروح الإبــــا آثــــار نـهـضـتـه
فــــــي فـــخـــر تـاريـخــنــا أجـــيـــالَ عُـــبَّــــادِ

بـالأُسْـد بـيـن الـربــى يـهــوي بـــلا كـلــلٍ
بـالـســيــف بــــــزَّ الـــعـــدا بــــــزا بــإهــمــادِ

فجيـش خصـم الضيـا يجثـو علـى طلـلٍ
فـــي ذل كـبــت بـــدا لـلأحـمـق الـعــادي

(أدفونـش) لاقـى اللـظـى أعييْـتـه رهـقـا
فــارتــج بــيــن الــثــرى يــهــوي بـإجــهــادِ

بالسيـف نـال الـجـوى فــي ويــل ماحـقـة
أردتـــه قـزمــا ثـــوى فـــي كـهــف أنــــدادِ

بالشـعـر كـنـت الفـتـى تـشـدو لـنـا دررا
بـالـحـســن ضـمـخـتـهـا عــطـــرا بـإنــشــادِ

بالحـب نـلـت المـنـى يــا مــن لــه طـربـت
فـــي سـحــر أهـدابـهـا (سِــحْــرٌ) بــإمــدادِ

(وداد) تشتاقـهـا فـــي سـتـرهـا بَـهِـجَـتْ
فــي طــي إسعـادهـا فــي فــرش مـــزدادِ !

والــبــدر إشــراقــه وجــــهٌ كــمــا (قَــمَــرٍ)
بـالـود تهـفـو لــه ... للـفـارس الـشـادي

قـد عشـت عيشـا سـمـا ضمـتـه أنـدلـسٌ
فـردوسـنــا يــزهـــو فـــــي ثـــــوب إســعـــادِ

والأهــل أهـــل الـوفــا فـيـهـم (رميـكـيـةٌ)
آفـــــاق أمـجــادهــم بــالأغــيــد الـــغـــادي

يـــا حـزنـهـا سـكـبـت (أم الـربـيــع) هــنــا
دمــعــا لــهــا غــدقــا فــــي نـــــزف أكــبـــادِ

والــعــيـــش أوقـــاتــــه أزمــــانــــه قــلـــبـــت
أحــــوال أيـامـكــم فــــي زحــــف أعـــــدادِ

ثـابـوا إلــى قـصـركـم هـدمــا لـــه نـبـشـت
أرمـــــــاحُ تـغـيـيــرهــم تــــاريــــخَ أجــــــــدادِ

والـنـاس إدهاشـهـم مـمـا جــرى جـزعـت
أنــيــاط وجـدانـهــم بـالـسـهـل والــــوادِي

إلاَّك أنـــت الـــذي تـنـسـاب فــــي شــمــم
تــزود عـــن حصـنـكـم أطـيــافَ إفـســادِ

بــالأســـر أغـــلالـــه أصـــفـــاده طــبــقــت
بـالــحــزن أعـطـافــكــم تـــرنـــو لأصـــفـــادِ

(أغمـات) بيـن الربـى تحويكـمُ حكـمـت
تـشـديـد إحـكـامـهـا فــــي قــفــل شــــدَّادِ

بـالـذل أحكامـهـا كـانــت ب(معـتـمـد)
تـــنـــثـــال آلامــــــــــه جـــــهـــــرا بــــــــــأورادِ

والـبـنــت غــــزل لــهــا لـلـصــوف تـغــزلــه
لـلـقــوت يــأتــي هــنـــا بـالــقــدر بـالــكــادِ

والـصـبـر طــــوق لــــه فــــي ظــــل نـكـبـتـه
بــالأســـر جـــــرح بــــــه حــــــزنٌ بــأعــيــادِ

يشـكـو خـطـوب الضـنـا جـاءتــه رامـحــة
بالضـعـف رام الـرضـا فــي بـسـط جــوَّادِ

بـالـدمـع يـرثــى الـتــي كـانــت لـهــا هـمــم
بــــصــــدق إشــفــاقــهــا تــحـــنـــو بــــآمــــادِ

فـــي نـبــع إغـداقـهـا إشـراقـهــا سـطـعــت
فــــي جــــو آفــاقــه فــــي أحــســـن الـــــزادِ

عانت صعـاب الـردى تشكـو بوحدتهـا
مـــا كـــان فـــي أسـرهــا أحـجــارَ أطـــوادِ

يـــا ويـــح أعـدائـهــا سُّــــروا لــمــا لـقـيــت
فــي قـهــر إذلالـهــا .. يـــا ويـــح حُـسَّــادِ

حين (اعتماد) الجوى أضناك مشهدها
بالضـنـك دفــن لـهـا فـــي ضـحــل أبـعــادِ

(أغمات) أرجاؤهـا ضمتـك فـي جـدثٍ
سَطَـرَتْـهُ قــي المرتـقـى صفـحـات أمـجــادِ

والشـعـر فـيــك انـبــرى فـــي كـــل نـازلــة
يـهـدي إلـيــك الـوفــا فـــي صـفــو إيـــرادِ

ذكــراك حــزن الـمــلا آلامـهــم سـبـحـت
فـــــي يــــــم أشـجـانــهــا يــــــا فـــيـــض زوَّادِ

تـبـكــيــك أشــعــارنــا تـحـكــيــك قــافــيـــة
تــرويــك أحـلامـنــا فــــي مــربــع هـــــادي

فـــــي زهـــــو إشـراقــهــا أبـيـاتـنــا نـطــقــت
لــلــفـــذ أشــواقــنـــا لــيــســـت بــإغــمـــادِ

فالـبـوح منهاجـنـا يـهـديـك مـــا طـربــت
أسـمــاعــنــا لــهـــفـــا لــلـــشـــدو بــالـــضـــادِ

بـالـشــدو أشـعـارنــا تـهـمــي لــنــا وجــعـــا
ضـمـتــه أجـسـامـنـا فـــــي حـزنــنــا الــبـــادِ

يـا مــن بــه لمـعـت فــي الـغـرب أحلامـنـا
بــالأفــق بــثـــت لــهـــم تـشــريــع إرشـــــادِ

نـهـديـك أوجـاعـنـا شــــدوا بــــه بـكـيــت
آلامـــكـــم لـــزمـــت أعـــطـــافَ مـــرتــــادِ

يــــا زائــــرا جــدثـــا (أغــمـــات) تـحـفـظــه
حــفــظـــا بـــــــه يـــأبــــى تـعــتــيــم إخــــمــــادِ

يـــــا نــاظـــرا طــلـــلا يــومـــا ل(مـعـتـمــدٍ)
فـــي مـغــرب يُشـتـهـى فـــي وقـــت إبـــرادِ

أو وقـــــت قـائــظــة بـالـصـيــف لـفـحـتــه
بـالــحــر تـجـعـلـنـا فـــــي سُـــعـــره الـــعـــادي

أو حـيــن إقـبـالــه فــصــل الـخـريــف بــــه
أوراق دوحـــاتـــنـــا نــــــــــدَّت بـــــأعـــــوادِ

أو حــيـــن إشــراقـــه روض الـربــيــع لـــــه
فــــــي دهـــرنـــا حـــســـن يـــزهـــو لـــعُـــوَّادِ

أرجـــــــــوك إبـــــلاغـــــه عـــــنـــــا مــحــبــتــنــا
يـا مـن رأى جدثـا ضَـمَّ ابـن (عبَّـادِ) !!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بوح الشجون :: شعر :: صبري الصبري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شعراء مصر :: شعراء الفصحى في العصر الحديث :: إبداعات شعراء المنتدى :: ديوان الشاعر صبري الصبري-
انتقل الى: