شعراء مصر

المنتدى يهتم بالشعر والشعراء في كل أنحاء العالم من خلال التعريف بهم ونشر قصائدهم وأعمالهم الإبداعية ومتابعة أخبارهم في كل العصور الأدبية
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 إلى روحِ أبي الطَّاهرةِ رحمهُ اللهُ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عصام كمال



عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 11/04/2014
الموقع : http:\\www.alsaay.com

مُساهمةموضوع: إلى روحِ أبي الطَّاهرةِ رحمهُ اللهُ   السبت أبريل 19, 2014 11:32 am

إلى روحِ أبي الطَّاهرةِ رحمهُ اللهُ
(1)
لمَّا المغِيبُ قَد غَشَى سَفحَ الرُّبا
وَ الشَّمسُ مِنْهُ أَجْفَلَتْ
فَلَمْلَمَتْ خُيُوطَهَا
ثُمَّ تَوَارتْ وَ اخْتَفَتْ
نَاحَتْ علَى دَربٍ زَهَا لموعدٍ ، حَمَامَةٌ
بِدَمعَةٍ
صَاحَتْ : هَوَى زَهرُ الأَمَانِي وَ الشَّذَّا
قَالَ الفُؤَادُ : رُبَّمَا الغُصنُ غَفَا..
قَالَتْ بِوَجدٍ وَأَسَى : يَالَيتَهُ
يَاليتَهُ حقًا غَفَا
لَكنِّمَا
خَانَ الزَّمَانُ وَعْدَهُ
هَانَ عَليَهِ وَصْلَهُ فَأَغمَدَ
حَدَّ الفِرَاقِ وَ النَّوَى ، ثُمَّ مَضَى
يَبكِي عَلَيهِ مِنْ وَفَا !
(2)
كَأنَّمَا الكَونُ هَوَى
كَادَتَ مِنَ الوَجدِ الدُّمُوعُ أَنْ تَصِيرَ أنْهُرَا
وَالصَّدرُ مِنْ حَرِّ الجَوَى أنْ يُحْرَقَ
شَكٌ ؟ يَقينٌ؟ أَم سَرَابٌ قَد بَدَا؟
حَقِيقَةٌ مِثلُ الغَمَامِ ، وَالظُّنونِ ، وَ الرَّجَا
نَغْفُو عَلى حُلْمِ اللِّقاءِ ، وَ المُنَى
نَصْحُو عَلَى دَمعٍ يَسِيلُ قَانِيَا
(3(
مَاذَا أَقُولُ يَا زمَانًا قَد أَغارَ بِالعِدَا
مَاذا أقُولُ عَنْ رَبيعٍ قَد غَشَاهُ بَغْتَةً
قَهْرُ الخَرِيفِ فَذَوَى
بِضِحكَةِ الفَجْرِ السَّعِيدِ ، وَ السَّنَا
بِنِسْمَةِ الصُّبْحِ الشَّدِي ، وَصَحْبَةِ الوَردِ النَّدِي
شَوْقِ السِّنِينِ وَ اللُّقَى ، وَذِكرَيَاتٍ كَالشَّذَا
تَسْتَرْجِعُ
أُنْسَ اللَّيَالي ، وَالوَفَا
فَرْحَ الخَوَالِي ، وَ الصِّبا
زَهْرَ الشَّبابِ ، وَ الأَمَانِي تَزدَهِي
(4)
وَعَدْتُكَ
أنَّ اللِّقَاءَ سَوْفَ يَغدُو عَاجِلا
وَمِثلَما بِالأَمسِ دَامَ زَاهِيَا
وَ صَفَّقتْ بَينَ الضُّلوعِ لَهفَتي
وَغَرَّدَتْ فَوْقَ الرَّوَابِي مُنْيَتِي
لَكنَّهَا
لَكنَّهَا الأَقدَارُ قَامَتْ بَينَنَا
مَشِيئَةُ المَولَى جَرَتْ
صِرنَا فُرَادَى ، والتَّمَنِّي قد فَنَى
(5)
آهٍ عَلَى وَعْدِ المُنَى كَيفَ خَبَا
آهٍ عَلَى جِسرِ اللُّقى كَيفَ هَوَى
آهٍ ، وآهٍ لِلمَدَى ، أسْكَنْتُهَا بِمُهجَتِي
تَحسُو الأَسَى مِنْ فقدِكَ
(6)
أَيُّ مَنَامٍ أَو هَنَاءٍ يَا ( أَبي ) مِنْ بِعْدِكَ ؟!
كَيفَ الحَيَاةُ تَسْـَقِيمُ يَا (أَبِي) مِنْ دُونِكَ ؟!
فِي بُعْدِكَ
لَستُ أَرَى غَيرَ وجُودٍ قَد خَلا مِنَ الوَرَى
غَيرَ حُطَامٍ ، وَ ضَبَابٍ ،وَ طَرِيقٍ مُقفِرٍ
كَأنَّني طَيفٌ ، يَهِيمُ بِالفَلا
رُوحٌ ، شَرِيدٌ ، تَائِهٌ
أَمضِي بِأحزَانٍ ، ودَ معٍ قَد نَعَى
آمَالَ أَمْسِي ، وَ غَدَي
(7)
يَاطَاهرَ العِرْقِ النَّبِيلِ يَا ( أَبي )
حَلَّ الفِرَاقُ كَالرَّدَى
حَلَّ الوَدَاعُ بَينَنَا ، فِي مَوْكِبٍ
نُورٌ عَلَى نُورٍ سَرَى مِنْ نَعشِكَ
حَتَّى أضَاءَ الدَّربَ صَوبَ قَبرِكَ
تَعدُو بِنَا ، تَعدُو بِنَا
مِنْ خَلفِكَ الَقَومُ تمنُّوا مَشْهَدَكْ
كَأنَّمَا عِرْسٌ جَلِيلٌ قَد بَدَا
فَالنُّورُ يَسرِي وَسَنَاهُ مِن سَنَى
كَأنَّني أَرَى الرِّضَا بِرُوحِكَ
قَد حَلَّقَتْ صَوبَ السَّمَا لِِصُحبَةٍ ، لِمَوعِدٍ ، لِجَنَّةٍ
(Cool
يَا عُمرَ عُمرِي يَا ( أَبِي )
قَد قُلْتَ لِي
مَا بَعدَ مَوتٍ وَفَنَى ، سِوَى حَيَاةٍ ، وَ لُقَى
وَكُلُّ إِنسٍ سوْفَ يُطوَى ثَوبُهُ
فَلَنْ يُعِيدَهُ البُكَاءُ ، وَ الرَّجَا
وَلا نَحِيبٌ ،أَو نُوَاحٌ ، وَاَسَى
(9)
نَمْ يَا ( أَبي )
نَمْ مَا تَشَاءُ هَانئًا
فَفِي جوُارِ اللهِ وَعدٌ وَ وَفَا
سَعدٌ ، وَ حُبٌّ ، وَسَلامٌ ، وَ رِضَا
نَمْ يَا (أَبي )
نَمْ فَالثَرَى طهَّرْتَهُ بِطُهْرِكَ
نَمْ يَا (أَبِي)
يَا فَرحةَ القَبرِ بِكَ
بِنُورِكَ
نَمْ يَا (أَبِي)
نَمْ فَالثَرَى طَهَّرْتَهُ فِي لَحْدِكَ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://http:\\www.alsaay.com
السيد عبد الله سالم
Admin


عدد المساهمات : 642
تاريخ التسجيل : 16/04/2012
العمر : 51

مُساهمةموضوع: رد: إلى روحِ أبي الطَّاهرةِ رحمهُ اللهُ   الأحد أبريل 20, 2014 7:15 am

سأجعل الصمت ردا
هنا لعله يعبر عن الروعة
دمت لنا
وتقبلي خالص احترامي وتقديري
المحمل بعبق الياسمين
لك ودي
تقبل مروري
د. السيد عبد الله سالم
المنوفية – مصر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shoaramisr.forumegypt.net
 
إلى روحِ أبي الطَّاهرةِ رحمهُ اللهُ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شعراء مصر :: شعراء الفصحى في العصر الحديث :: إبداعات شعراء المنتدى :: ديوان الشاعر عصام كمال (مراد الساعي)-
انتقل الى: